Friday, December 4, 2020
Home > Arabic > أعضاء لجنة تحكيم جائزة زايد للإخوة الإنسانية يلتقون البابا فرنسيس

أعضاء لجنة تحكيم جائزة زايد للإخوة الإنسانية يلتقون البابا فرنسيس

أبو ظبي ، الإمارات العربية المتحدة, 23 أكتوبر / تشرين أول 2020 /PRNewswire/ — عقب الإعلان عن جائزة زايد للأخوة الإنسانية يوم الاثنين من الأسبوع الجاري وفتح باب قبول الترشيحات للدورة الثانية، زار اليوم أعضاء لجنة التحكيم قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية باعتباره راعياً للجنة العليا للأخوة الإنسانية.

Zayed Award for Human Fraternity Judging Committee meets with Pope

 خلال اللقاء، أعرب قداسة البابا فرنسيس عن سعادته بلقاء أعضاء لجنة التحكيم، وأشار بأن على اللجنة الاضطلاع بدورها الكبير في خدمة رسالتها، وأكد على تمتع لجنة التحكيم بحيادتها الكاملة واستقلالها في أداء رسالتها، وطالبهم بترشيح شخصيات تستطيع أن تكمل مسيرتها الإنسانية بعد فوزها بالجائزة.

وختم حديثه لأعضاء التحكيم قائلاً: “لقد اقتسمت الخبز مع أخي الإمام الطيب وأريد منكم مع لجنة الوثيقة أن تساعدوا البشرية على اقتسام الخبز، وأنا سوف أصلي من أجلكم، وأرجو أن تصلوا من أجلي.

وعبّر أعضاء لجنة تحكيم الجائزة عن امتنانهم لهذا اللقاء، وإيمانهم بمبادئ وثيقة الاخوة الإنسانية، وما شكله الحضور الأخوي والملهم لفضيلة الإمام الأكبر وقداسة البابا، وتوقيعهم الوثيقة في أبوظبي العام الماضي. واحتفاءً بهذا الحدث التاريخي، مُنحت الجائزة شرفياً فور الإعلان عن تأسيسها إلى قداسة البابا وفضيلة الإمام الأكبر، شيخ الأزهر الشريف.

وتأتي هذه الزيارة التي نظمتها اللجنة العليا للأخوة الإنسانية لتؤكد على خصوصية الجائزة في ارتباطها المباشر بوثيقة الأخوة الإنسانية والمبادئ التي حملتها.

الجدير بالذكر أنّ اللجنة وقبيل اجتماعها مع قداسة البابا فرنسيس باشرت أعمالها أمس وعقدت اجتماعها الأول في روما، واعتمدت قراراً باستمرار عقد هذه الاجتماعات كل أسبوعين خلال مرحلة التقديم، ويناقش خلالها أعضاء اللجنة الآراء ووجهات النظر حول الترشيحات التي تمّ تلقّيها.

وتتكون لجنة التحكيم من خمسة حكام أعضاء إضافة إلى الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية، لتشكل هيئة مستقلة ومحايدة تم تعيينها من اللجنة العليا للأخوة الإنسانية. وتضم اللجنة:

 معالي كاثرين سامبا بانزا: الرئيسة السابقة لجمهورية أفريقيا الوسطى

معالي محمد يوسف كالا: النائب السابق لرئيس جمهورية إندونيسيا

معالي ميكائيل جان: الحاكم العام الـ 27 لكندا

الكاردينال دومينيك مامبيرتي: رئيس المحكمة العليا للفاتيكان

السيد أداما ديانغ: المستشار الخاص السابق للأمين العام للأمم المتحدة المعني بمنع الإبادة الجماعية

-المستشار محمد عبدالسلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية.

يستمر قبول الترشيحات من 19 أكتوبر 2020 إلى 1 ديسمبر 2020، على أن يجري حفل توزيع الجوائز في 4 فبراير 2021.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للجائزة: www.zayedaward.org.

انتهى

نبذة عن جائزة زايد للأخوة الإنسانية

تحتفي جائزة زايد للأخوة الإنسانية بإرث وقيم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، حيث تكرم الأشخاص والمؤسسات الذين يجسدون بأعمالهم قيم التعايش والإخاء التي سعى دائمًا لترسيخها ونشرها.

وتُمنح من قبل اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، وتقدم مكافئة مالية قدرها مليون دولار. جاء تأسيس الجائزة احتفاءً باللقاء التاريخي في فبراير 2019 في أبوظبي الذي جمع قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف حيث وقعا على وثيقة الاخوة الإنسانية التاريخية، وكانا أول الفائزين الشرفيين بها.

نبذة عن اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية

هي لجنة دوليَّة تأسست عام 2019، تهدف إلى تحقيق أهداف وثيقة الأخوة الإنسانية، وتنفيذ المبادئ الواردة فيها على الصعيد العالمي، وتتكون اللجنة من مجموعة من الخبراء والقادة في مجال الحوار بين الأديان والمعتقدات والأخوة الإنسانية، ينتمون لبيئات دينية وثقافية متعددة

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1319161/Zayed_Award_Human_Fraternity_Pope_Francis.jpg