Monday, September 16, 2019
Home > Arabic > صن إديسون والبنك الأوروبي للإعمار والتنمية ومؤسسة الاستثمارات الخاصة العالمية “أوبيك” تنهي ترتيبات تمويل مشروع بقيمة 50 مليون دولار أمريكي لإنشاء أكبر محطات الطاقة الشمسية في الأردن

صن إديسون والبنك الأوروبي للإعمار والتنمية ومؤسسة الاستثمارات الخاصة العالمية “أوبيك” تنهي ترتيبات تمويل مشروع بقيمة 50 مليون دولار أمريكي لإنشاء أكبر محطات الطاقة الشمسية في الأردن

بيلمونت، كاليفورنيا، 9 تشرين الأول/أكتوبر / بي آر نيوزواير — أعلنت اليوم صن إديسون (SunEdison)(رمزها في بورصة نيويورك: SUNE)، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال تصنيع تقنيات وتزويد خدمات الطاقة الشمسية ، أنها أتمت إجراءات تمويل بقيمة 50 مليون دولار أمريكي مع البنك الأوروبي للإعمار والتنمية (EBRD) ومؤسسة الاستثمارات الخاصة العالمية (OPIC) لتشييد محطة طاقة شمسية بقدرة 23.8 ميغاواط تيار مستمر مملوك لشركة صن إديسون في محافظة معان بجنوب الأردن. وستبدأ عملية انشاء المحطة في الربع الرابع من عام 2014 ويُتوقع لعملية الربط أن تتم في الربع الثالث من عام 2015.

لجدير بالذكر أن محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية (PV) ستبيع الكهرباء إلى شركة الكهرباء الوطنية الأردنية (NEPCO) بموجب اتفاقية شراء طاقة على مدى 20 عامًا (PPA). وسيتم ربط محطة الكهرباء بالشبكة عبر محطات فرعية ستتولى بناءها شركة الكهرباء الوطنية.

قال السيد خوزيه بيريز، رئيس شركة صن إديسون في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وأمريكا اللاتينية: “يعد هذا المشروع دليلاً جديدًا لإثبات قدرة صن إديسون على تطوير حلول مبتكرة للطاقة تتطابق مع متطلبات الحكومة في وقت قياسي.وأضاف “كانت خبرتنا الكبيرة إلى جانب شراكتنا مع شركاء عالميين، مثل مؤسسة أوبيك والبنك الأوروبي للإعمار والتنمية، عنصرًا مهمًا لتحقيق هذا الإنجاز”.

كما اكد آل داحية، المدير العام لشركة صن إديسون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: ” سيكون هذا المشروع حيويًا للأردن بغية زيادة قدرتها من الطاقة المتجددة وتقليل اعتمادها على استيراد الوقود باهظ التكاليف. وأضاف “إن الطاقة الشمسية تملك إمكانات لتكون جزءًا مهمًا من خليط الطاقة المتنوعة في المستقبل بمنطقة الشرق الأوسط، ما يقلل تكاليف الطاقة ويسهم في تلبية الطلب المتزايد على الطاقة. ويأتي هذا المشروع  كبداية لالتزام صن إديسون طويل الأمد لتطوير طاقة نظيفة في المنطقة”.

قالت نانديتا براساد، مديرة الطاقة والكهرباء في البنك الأوروبي للإعمار والتنمية: “إننا مسرورون لتمويل أول مشروع للطاقة المتجددة للبنك في الأردن وجنوب البحر الأبيض المتوسط وشرقه. وأضافت “تشهد هذه المنطقة طلبًا متزايدًا على الكهرباء وتمتلك أيضًا إمكانات هائلة لتطوير مصادر الطاقة المتجددة. وتعد الأردن بالتحديد بلدًا قد تساهم فيها الطاقة الشمسية مساهمة نظيفة وموثوقة في تلبية الطلب المتزايد وتقليل الاعتماد على الوقود التقليدي باهظ التكلفة. نحن سعداء للغاية للتعاون مرة أخرى مع مؤسسة أوبيك في الأردن ومتحمسون للعمل لأول مرة مع شركة صن إديسون، التي تجلب مهاراتها وخبراتها العالمية إلى هذا المشروع المبتكر”.

هذا و سيغطي المشروع مساحة 50 هكتارًا تقريبًا وسوف يستخدم الالواح الشمسية أحادية البلورية عالية الكفاءة من طراز 330 SunEdison ومتتبع أحادي المحور AP90. ويتوقع من النظام، على أساس سنوي، توليد ما يقرب من 57000 ميغاواط ساعة من الكهرباء، ما يقلل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون (CO2) بمقدار 35000 طن.

نبذة عن صن إديسون

تعد شركة صن إديسون إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال ابتكار حلول جديدة  لتوليد الطاقة وتوزيعها وامتلاكها. وتُصنّع صن إديسون تقنيات الطاقة الشمسية وتطور محطات الطاقة الشمسية وتوزع طاقتها الكهربائية كما تمول مشاريعها و تشيدها وتشغلها، بحيث تقدم طاقة كهربائية وخدمات ذات سعر متوقع إلى عملائها في الوحدات السكنية والوحدات التجارية والهيئات الحكومية والمرافق.  كما تقدم شركة صن إديسون أيضًا حلول إدارة الأصول والمراقبة وخدمات الإبلاغ على مدار 24 ساعة و 7أيام في الأسبوع لمئات من أنظمة الطاقة الشمسية حول العالم من خلال مركز عمليات الطاقة المتجددة (ROC) للشركة. وتنتشر فروعها في شمال أمريكا وأوروبا وأمريكا اللاتينية وأفريقيا وآسيا. تتداول أسهم شركة صن إديسون في بورصة نيويورك تحت رمز “SUNE”. لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة  www.sunedison.com

نبذة عن البنك الأوروبي للإعمار والتنمية:

يستثمر البنك الأوروبي للإعمار والتنمية في تغيير حياة الناس وبيئاتهم في أكثر من 30 بلدًا ممتدة من آسيا الوسطى إلى دول جنوب البحر الأبيض المتوسط.ومن خلال التعاون مع القطاع الخاص، فإننا نستثمر في المشروعات ونشارك في حوار سياسي ونقدم المشورة الفنية التي تعزز الابتكار وتبني اقتصاديات مستدامة ومنفتحة على الأسواق.

تشترك 64 بلدًا في ملكية البنك ومؤسستين حكومتين دولتين هما: الاتحاد الأوروبي وبنك الاستثمار الأوروبي. وقد استثمر البنك حتى الآن أكثر من 90 مليار يورو في 4065 مشروعًا تم التوقيع عليها منذ عام1991.

نبذة عن مؤسسة الاستثمارات الخاصة العالمية (أوبيك):

إن مؤسسة أوبيك هي مؤسسة مالية تنموية تابعة للحكومة الأمريكية.  فهي تحرك رأس المال من القطاع الخاص للمساعدة في حلّ التحديات الإنمائية المهمة وبهذا تدفع قدمًا بالسياسة الخارجية الأمريكية.  ولأن المؤسسة تتعاون مع القطاع الخاص في الولايات المتحدة، فإنها تساعد الشركات الأمريكية في الحصول على موطئ قدم في الأسواق الناشئة بما يحفز العوائد والوظائف وفرص النمو في الداخل والخارج على حد سواء.  وتحقق المؤسسة مهمتها بتزويد المستثمرين بالتمويل والضمانات وتأمين المخاطر السياسية ودعم الصناديق الاستثمارية للأسهم الخاصة. ولأن مؤسسة أوبيك تأسست كوكالة للحكومة الأمريكية في عام1971، فإنها تعمل على أساس استدامة ذاتية بلا كلفة صافية على دافعي الضرائب الأمريكيين. وتتوفر خدماتها للشركات الجديدة والأخاذة في التوسع في أكثر من 150 بلدًا حول العالم. وقد دعمت المؤسسة، حتى الآن، استثمارات بقيمة تقارب 200 مليار دولار أمريكي في أكثر من 4000 مشروع، وأنتجت ما قيمته 75 مليار دولار أمريكي من الصادرات الأمريكية ودعمت أكثر من 277000 وظيفة للشعب الأمريكي. لمزيد من المعلومات عن المؤسسة، يُرجى زيارة www.opic.gov

التصريحات الاستشرافية

التصريحات الاستشرافية

بعض الموضوعات التي تم تناولها في هذا البيان الصحفي هي تصريحات استشرافية، بما فيها أن عملية التشييد ستبدأ في الربع الرابع من عام 2014 والربط المتوقع حدوثه في الربع الثالث من عام 2015، وسوف تبيع محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية الكهرباء إلى شركة الكهرباء الوطنية الأردنية (NEPCO) بموجب اتفاقية شراء طاقة على مدى 20 عامًا (PPA)، وسوف يغطي المشروع مساحة 50 هكتارًا تقريبًا وسوف يستخدم 330 وحدة بلورية أحادية من صن إديسون ومتتبع أحادي المحور AP90، ويتوقع من النظام، على أساس سنوي، توليد ما يقرب من 57000 ميغاواط في الساعة من الكهرباء، ما يقلل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون (CO2) بمقدار 35000 طن. تتضمن هذه التصريحات بعض المخاطر وعدم التأكد التي قد تتسبب باختلاف النتائج الفعلية اختلافًا جوهريًا عن النتائج المذكورة في التصريحات الاستشرافية. ومن المخاطر والشكوك المحتملة تأخر أو توقف تشييد محطات الطاقة، وتوفر التصاريح والموافقات المطلوبة للمشروعات من الجهات الحكومية والأطراف الأخرى، والتغييرات التي تطرأ على المتطلبات القانونية والحوافز لإنتاج الطاقة الشمسية، وغيرها من المخاطر المبينة في ملفات الشركة لدى مفوضية الأوراق المالية والصرافة. تمثل هذه التصريحات الاستشرافية وجهة نظر صن إديسون بتاريخ إصدار هذا البيان الصحفي. لا تتحمل صن إديسون المسؤولية عن أي نية أو التزام بتحديث هذه التصريحات الاستشرافية.