Tuesday, September 29, 2020
Home > Press Release > ‫فوربس: كومنولث دومينيكا يدير “أحد أرقى برامج الجنسية عن طريق الاستثمار في العالم” – “العمود الفقري لاستراتيجية النمو الأخضر بالجزيرة”

‫فوربس: كومنولث دومينيكا يدير “أحد أرقى برامج الجنسية عن طريق الاستثمار في العالم” – “العمود الفقري لاستراتيجية النمو الأخضر بالجزيرة”

لندن، 4 أغسطس/ آب، 2020 /PRNewswire/ — في 31 يوليو/ تموز، كشفت مجلة فوربس “Forbes” أن كومنولث دومينيكا يعتمد على برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار (CBI) “Citizenship by Investment” لإنشاء استراتيجية الاقتصاد الأخضر. وعزز البرنامج كذلك من تحقيق كومنولث دومينيكا أسرع نمو اقتصادي في منطقة أمريكا اللاتينية والكاريبي.

وطبقًا لمجلة فوربس، تقدم كومنولث دومينيكا “أحد أرقى” برامج الجنسية عن طريق الاستثمار في العالم. ويستطيع المستثمرون الأجانب وعائلاتهم الذين يسعون لنيل جنسية مدى الحياة في دولة ديمقراطية عصرية مزدهرة الحصول على جنسية كومنولث دومينيكا بعد ضخ استثمارات في الدولة واجتياز مجموعة من إجراءات التقصي اللازم. ويعد فحص مقدم الطلب الوسيلة التي يطبقها كومنولث دومينيكا لحماية نزاهة البرنامج وسمعتها الدولية الجيدة.

وأشارت دافني إيوينغ – تشو “Daphne Ewing-Chow” أحد المساهمين الرئيسيين بمجلة فوربس، أن استجابة سلطات كومنولث دومينيكا لجائحة فيروس كورونا COVID-19 اتسمت بـ “حماية شعبها بينما تعد الخطط لإعادة تشغيل قطاع السياحة الاقتصادية وإنشاء مباني وبنية تحتية تتوافق مع المناخ لدعم النمو البيئي المسئول، ويتم دعم أغلب هذه الخطط بواسطة أحد أكثر برامج الجنسية عن طريق الاستثمار المرموقة في العالم”.

وتضيف، “يعد برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في كومنولث دومينيكا بمثابة العمود الفقري لاستراتيجية النمو الأخضر بالجزيرة”. وذكرت مجموعة من المشروعات الاقتصادية التي يدعمها برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار. ويتضمن ذلك إنشاء 5,000 منزل جديد مقاوم للأعاصير يسع 72,000 فرد، بالإضافة إلى المرافق الحديثة و14 مركزًا صحيًا جديدًا. ويمول برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار ما يعرف بـ “ثورة الإسكان”. ومن المبادرات الخضراء الأخرى التي ساهم بها برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار محطة الطاقة الحرارية الأرضية المرتقبة التي توفر طاقة نظيفة لجميع سكان كومنولث دومينيكا تقريبًا.

وللحصول على جنسية كومنولث دومينيكا القيمة، يتاح أمام مقدمي الطلبات ببرنامج الجنسية عن طريق الاستثمار خياران: المساهمة بمبلغ 100,000 دولار أمريكي أو أكثر في صندوق التنوع الاقتصادي “Economic Diversification Fund” أو الاستثمار بمبلغ لا يقل عن 200,000 دولار أمريكي في ملكية عقارية معتمدة مسبقًا “pre-approved real estate“. ويتم تمويل العديد من المشروعات الخضراء بكومنولث دومينيكا من خلال صندوق الجنسية عن طريق الاستثمار الحكومي، حيث يساعد خيار الملكية العقارية في إنشاء فنادق فاخرة تحافظ على البيئة بالجزيرة. ويؤسس ذلك نموذجًا اقتصاديًا مستدامًا يحقق نتائج على المدى الطويل للمقيمين، بينما يجذب مجموعة من أكبر المستثمرين إلى كومنولث دومينيكا.

وأقرت مجلة فوربس بفضل جهود معالي رئيس الوزراء روزفلت سكيريت “Roosevelt Skerrit” في المرونة الاقتصادية للدولة بعد صدمتين خارجيتين كبيرتين قبل جائحة فيروس كورونا COVID-19 – الإعصار إيريكا في عام 2015 والإعصار ماريا في 2017. “ليس النمو السريع لكومنولث دومينيكا إلا شهادة لرؤية رئيس الوزراء روزفلت سكيريت”. وتعد الجزيرة ثالث أقل دول العالم تضررًا جراء الجائحة، حيث سجلت 18 حالة تعافي بالكامل دون أية وفيات.

لقراءة التقرير بالكامل هنا “here“.

pr@csglobalpartners.com

www.csglobalpartners.com